المؤشرات، الجزء الثاني: التذبذبات

 ينبع اسم المؤشرات المتذبذبة من ميلها نحو التذبذب داخل نطاق من القيم. وهي قد تشير إلى الوقت الذي يكون فيه السعر عند مستويات قصوى ويكون من المتوقع حدوث انعكاس.

مؤشر الستوكاستك

يتكون مؤشر الستوكاستك من خط سريع وخط بطيء ويتذبذب بين 0 و100. يقال إن المستويات الأكثر من 80 تمثل الشراء المفرط والمستويات الأقل من 20 تمثل البيع المفرط. عندما يتجاوز الخط الأحمر فوق الخط الأزرق، فإننا نعرف أن المضاربين على الصعود يتغلبون على المضاربين على النزول. ومن ناحية أخرى، عندما يتجاوز الخط الأحمر لأدنى من الخط الأزرق، فإننا نعرف أن المضاربين على النزول يبدءون في التغلب على المضاربين على الصعود.

من الأفضل دخول صفقات دائنة عندما يتجاوز مؤشر الستوكاستك في البداية رقم 20، عائدًا من أوضاع البيع المفرط. فهذا يدل على وجود أكبر "مساحة" متبقية للتحرك في الاتجاه الصاعد. وبينما يقترب مؤشر الستوكاستك من 80، فإننا نعرف أننا أقرب إلى نهاية التحرك أكثر من قربنا من بدايته، وقد نضع في الحسبان البقاء بعيدًا عن التداول إذا لم نكن فيه بالفعل. وبينما يبدأ مؤشر الستوكاستك في الدوران والتجاوز، فهذا إشارة لإغلاق أية صفقات دائنة متبقية.

وعندما يتجاوز ثانية لأدنى من 80 ويعود من أوضاع الشراء المفرط، فقد ننظر في فتح صفقة بيع. إذا كانت مؤشرات الستوكاستك أقرب إلى 20 من 80، فقد نرغب في التفكير مرتين في أمر فتح في أي صفقات بيعة جديدة. وبمجرد أن يتجاوز المؤشر ذلك الحد، فإننا سننظر أيضًا في أمر إغلاق أية صفقات بيعة كانت مفتوحة بالفعل من قبل. وبعد ذلك، عندما يتجاوز مؤشر الستوكاستك لأعلى من 20، فإن الدورة ستتكرر وسنبدأ التطلع لفتح صفقة شراء ثانية. 

 
مؤشر القوة النسبية (RSI)

 يشبه مؤشر القوة النسبية في وظيفته مؤشر الستوكاستك، باستثناء أنه يستخدم الرقم 30 للإشارة إلى أوضاع البيع المفرط والرقم 70 للإشارة إلى أوضاع الشراء المفرط.

يشير مؤشر القوة النسبية إلى صفقة شراء محتمله عندما يتخطى 30، وإلى صفقة البيع محتمله عندما يعود ويقل عن 70. وبالإضافة إلى ذلك، تؤكد المستويات التي تتخطى الـ50 وجود اتجاه صاعد، بينما المستويات الأقل من 50 تشير إلى اتجاه هابط. 

 
مؤشر قناة السلع (CCI)

 مؤشر قناة السلع هو مخطط ذبذبة آخر، وعلى عكس مخططات الذبذبة الأخرى، فإنه يشتمل على 0 في المنتصف، ويتراوح من -300 إلى +300. تعتبر المستويات التي تتجاوز +200 مستويات مفرطة في الشراء؛ بينما المستويات الأقل من -200 تعتبر مفرطة في البيع.

يمكن للشخص أن يفكر في فتح في صفقات دائنة عندما يرتفع مؤشر قناة السلع من أي مستوى عند -200 أو أدنى، أو يمكنه أن يفكر في فتح في صفقات بيع عندما ينخفض المؤشر من +200 أو أعلى. وبالإضافة إلى ذلك، إذا هبط مستوى مؤشر قناة السلع باتجاه 0 لكنه ارتد منه بدلاً من تجاوزه لأدنى، فلتفكر في فتح صفقة شراء. وبالمثل، إذا ارتفع مؤشر قناة السلع باتجاه 0 قادمًا من أسفل ثم ارتد لأسفل دون تجاوزه لأعلى، فهذا مؤشر عادة لفتح صفقة البيع محتمل. وهذه تعرف باسم أنماط الاستمرار. 

 
الكسور ومؤشر التمساح (Alligator)

 الكسور هي علامات بسيطة تبرز الشمع الذي عند الحدود القصوى – أي الشمع الذي يمثل سعرًا مرتفعًا جديدًا لكنه يتضمن أسعارًا أكثر انخفاضًا على كلا الجانبين، أو الشمع الذي يمثل سعرًا منخفضًا جديدًا، لكنه يتضمن شمعًا أعلى محيطًا به. تشير الكسور إلى نقاط انعكاس محتملة وهي أكثر قوة عند ترشيحها مع مؤشر التمساح.

يتألف مؤشر التمساح من ثلاثة خطوط، تشكل فمه ولسانه. عندما يفتح التمساح فمه، يظهر اتجاه جديد، ويمكننا مواصلة التداول في هذا الاتجاه حتى نرى مؤشرات على أن فك التمساح على وشك الانغلاق. بعد أن يتناول التمساح طعامه فإنه ينام – لكن كلما طالت فترة النوم أصبح أكثر جوعًا ثانية. ونظرًا لدورة النوم والجوع هذه، يعتبر مؤشر التمساح أحيانًا جزءً من المؤشرات المتذبذبة.

ينبغي الإبقاء على الصفقات الدائنة مفتوحة عند ظهور كسر لكنه أدنى من لسان التمساح، بينما ينبغي الإبقاء على الصفقات البيعة مفتوحة إذا كان الكسر أعلى من لسان التمساح. 

 

 

< الدرس السابق درس العملات الدرس التالي >